drama

‏Son Ye Jin تتحدث حول ما الذي عانت منه أثناء تصوير فيلم Negotiation

تحدثت سون يي جين مؤخراً عن العقبات والتحديات التي واجهتها خلال تصوير فيملها الأخير ” Negotiation ” الذي تقوم فيه بتمثيل مفاوضة للأزمات والتي تحاول فيها حل قضية إحتجاز رهينة.

بالرغم من أن الفيلم ذو تصنيف جريمة وإثارة, أمضت سون يي جين في الفيلم, معظم وقتها في غرفة عوضاً عن الركض بالأرجاء والدخول في قتال.

عندما تم سؤالها، إذا كان التمثيل عليها أصعب في موقع التصوير، آجابت سون يي جين ” آحيانا، لا أريد البقاء في موقع التصوير, عادةً بالتمثيل, نستخدم أجسامنا بطريقة فعالة لايصال مشاعرنا, لكن في هذا الفيلم, كان يجب علي إرتداء نفس الملابس, البقاء بنفس الغرفة والجلوس على نفس الكرسي في مشاهد كثيرة. أدركتُ كم جعلني ذلك سجينة ومحبطة. كان لدي الكثير من الأسطر, لكن كان يجب علي التعبير عن المشاعر التي تشعر بها الشخصية خلال دقائق مختلفة, لقد كان لذلك تأثيراً كبيراً علي “.

تحدثت قائلة بأنها كانت تخفف من الضغط والتوتر الذي تشعر به خلال التصوير بالجلوس خارجاً لتناول طعام الغذاء, كما أنه جعلها تستمتع بوقتها بمساحة مفتوحة, كما أنها قالت بأنه خلال ذلك الوقت, لا تتكلم أبداً حول الفيلم.

صرحت سون يي جين ” كان هناك منزل مبني بالقرب من موقع التصوير, فكرتُ بأنه سيكون من الرائع إن كنتُ أسكن به. كان سيساعدني ذلك في التخفيف من التوتر الذي اشعر به خلال التصوير “.

صرحت سون يي جين بأن تصوير ” Negotiation ” كان صعباً للغاية بسبب شعورها بالوحدة خصوصا عند تصوير مشاهدها الخاصة. صرحت قائلة ” كلما فكرتَ واندمجتَ بدورك أكثر, كلما فتحت نفسك لإظهار الجوانب المتعددة من شخصيتك للجمهور. هذه هي القوة الدافعة التي تساعدك للتقدم للإمام عندما تشعر بالضغط أثناء التصوير. لكن لهذا الفيلم, أعتقد بأنه كان من الممكن أن اصاب بانهيار عقلي من التعب, إن استمر التصوير لفترة طويلة. حقيقة بأن الجدول الزمني لتصوير الفيلم كان مضغوطاً, قد ساعد كثيراً “.

إختتمت الممثلة بقولها بالرغم من أن تصوير مشاهدها كان صعبة الإ أنها فخورة بما كانت قادرة على فعله, كما منحها الفيلم فرصة لإظهار جانب جديد منها, وساعدها على تجاوز تحدٍ جديد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق